حاولوا سرقتها فقاومت “فشقوا بطنها بمطواة”.. تفاصيل حادث  “فتاة الهرم”..الجريمة والعقوبة

«شقوا بطنها، لما حاولت تتمسك بشنطتها، ونجت من موت محقق»، قالها عدد من شهود العيان، خلال تحقيقات نيابة الهرم في الجيزة، أثناء سردهم تفاصيل واقعة تمسك فتاة بحقيبتها، ومقاومتها للصين، سرقا متعلقاتها أثناء سيرها بشارع المنشية.

الفتاة المجني عليها صاحبة الـ19 سنة، رفضت الاستسلام للصين وهما شابان في أوائل العقد الثاني من العمر، أثناء نزعهما لحقيبة يديها، وصرخت: «الحقوني.. الحقوني»، ولم يستجب لاستغاثتها أحد من المارة، حتى قررت الدفاع عن نفسها.

«كانت بتجري ورا اللصين وماسكة شنطتها».. يوضح الشهود أن المتهمين عندما يأسا من مقاومة الفتاة، أحدهما «فتح مطواة وشق بطنها»، ولولا «ستر ربنا لماتت»، حيث نقلها الأهالي على الفور لمستشفى الهرم لتلقي العلاج.

نيابة الهرم، برئاسة عبدالعزيز عثمان، التي تولت التحقيقات، أمرت بضبط مرتكبي الواقعة، وحدّدت هويتهما أجهزة الأمن، بعد الاستعانة بكاميرات المراقبة، والأوصاف التي أدلى بها الشهود، وتبيّن أن المتهمين انتقلا مؤخرًا من منطقة حلوان ليقطنا منطقة الهرم، وبضبطهما اعترفا بالشروع في قتل الفتاة، وأعادا المسروقات المستولى عليها، ووجهت لهما النيابة ارتكاب جريمة الشروع في القتل المقترن بالسرقة بالإكراه، وقررت حبسهما 4 أيام على ذمة التحقيقات.

وأوضح الدكتور أحمد مهران، أن المتهمين ارتكبوا جريمتي محاولة سركة بالإكراه وشروع فيقتل، وعقوبتهما السجن المشدد.

وأشار مهران أن المادة 46 من قانون العقوبات نصت على أنه”يعاقب على الشروع في الجناية بالعقوبات التالية إلا إذا نص القانون على خلاف ذلك إذا كانت العقوبة المقررة للجريمة التامة هي الإعدام، فإن عقوبة الشروع تصبح السجن المؤبد. – وإذا كانت العقوبة المقررة للجريمة التامة هي السجن المؤبد تصبح عقوبة الشروع هي السجن المشدد.

شاهد أيضاً

أحمد مهران : حظر التجوال لمواجهة كرونا

حظر التجوال هل يجوز للدولة إصدار قرار بحظر التجوال الكلى أو الجزئى في بعض المحافظات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *