ذبح أمه المسنة واحتفل بجوار جثتها بكفر الشيخ

أنهى نجار بكفر الشيخ، حياة والدته ذبحا، ووقف بجوار جثتها، وهو يصيح بأنه قتلها بـ”سكين”، كان يسيل منه الدماء، محتفلا بنجاحه في ذبحها.

وتبلغ لمركز شرطة دسوق، التابع لمديرية أمن كفر الشيخ، من “نجار” 58 سنة، مقيم بعقار بدائرة المركز، بأنه حال توجهه للاطمئنان على والدته، ربة منزل 81 سنة، مقيمة بذات العقار، فوجئ بها مسجاه على سرير غرفة نومها، مع وجود أثار جرح ذبحي بالرقبة، وأتهم شقيقه الأصغر “نجار” 40 سنة، مقيم معها بذات الشقة، بقتلها، إثر مرضه النفسي.

وتبين بالفحص الذي أجراه مفتشو قطاع الأمن العام، بقيادة اللواء علاء الدين سليم، وضباط إدارة البحث الجنائي بأمن كفر الشيخ، وجود الجثة بالشقة المشار إليها، وسلامة منافذ الشقة، كما تبين وجود المشكو في حقه بجوار الجثة، وإلى جواره سكين ملوث بالدماء، وأنه يصيح بأنه من قتل والدته.

وعلق الدكتورأحمد مهران الخبير القانوني ومدير مركز القاهرة للدراسات السياسية والقانونية، قائلا:” أت القتل الأسري انتشر بشكل كبير سواء قتل الابناء للأباء أو العكس أو قتل الأزواج بعضهما البعض مما يشكل ظاهرة خطيرة في المجتمع المصري”.

وأضاف مهران أنه يجب على الدولة ومستشفيات الصحة النفسية والاجتماعية مناقشة الظاهرة والوصول الى الأسباب وأيجاد حلول لها قبل تفاقم الأمر.

شاهد أيضاً

أحمد مهران : عقوبة خرق حظر التجوال

حظر التجوال مفهوم حظر التجوال وعقوبة خرق الحظر ؟ الدستور المصري يجيز حظر تجوال المواطنين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *